تعنيف تلميذ أجنبي بإحدى المدارس العمومية يجر أستاذة للقضاء

موقع التعليم

أثارت واقعة تعنيف إحدى الأستاذات، لتلميذ من أصول أجنبية فرنسية، يدرس بالقسم الثاني بمدرسة الخنساء بمدينة الصويرة، استئثار الرأي العام المحلي، بعدما وصلت للقضاء.

وتقدم أبوي الطفل بشكاية مرفوقة بشهادة طبية، يتهمان من خلالها الأستاذة بتعنيف إبنهما وضربه بواسطة مسطرة حديدية على رأسه، مما تسبب له في نزيف على مستوى الأنف.

هذا، وحاولت والدة اتلميذ التواصل مع الإدارة والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية، قبل الإلتجاء إلى القضاء لكن دون جدوى.

وبعد محاولاتها، اضطرت إلى اللجوء لزوجها بالخارج لحماية إبنها، بعد أن تفاجأت بتقديم المدير والأستاذة لشكاية ضدها في نفس اليوم، وزادت صدمتها عندما تم طرد إبنها من القسم الثاني، على حد تعبير مصدر الموقع.



أنشر الموضوع مع أصدقائك

التعليقات
0 التعليقات

Aucun commentaire:

???? ? ??????
???? ? ??????
???? ? ??????
???? ? ??????